إطلاق شراكة متوسطية لدعم الاقتصاد الأزرق على هامش COP27

أعلن البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، وبنك الاستثمار الأوروبي والاتحاد من أجل المتوسط ​​ اليوم الثلاثاء، في مؤتمر الأطراف السابع والعشرين cop 27 بمدينة شرم الشيخ، إنشاء شراكة متوسطية لدول البحر الأبيض المتوسط ، تهدف إلى دعم  تطوير اقتصاد أزرق مستدام في دول الجوار للاتحاد الأوروبي في منطقة البحر الأبيض المتوسط.

وتسعى الشراكة الجديدة إلى الجمع بين المانحين الدوليين والبلدان المستفيدة والمؤسسات المالية والمؤسسات الخيرية، المهتمة لدعم إصلاحات السياسات وجذب تمويل المانحين وتعبئة التمويل العام والخاص للمشاريع في عدة بلدان كبداية، وتعد مصر أول الدول المستفيدة من الشراكة إلى جانب الأردن والمغرب.

وتعد شراكة البحر الأبيض المتوسط ​​الزرقاء هي استجابة من جانب الشركاء للالتزامات التي تم التعهد بها على مستوى الاتحاد الأوروبي، لإدماج الاقتصاد الأزرق بشكل كامل في المشروعات الخضراء، والأولويات المحددة في أجندة الاتحاد الأوروبي الجديدة لمنطقة البحر الأبيض المتوسط، والإعلان الوزاري للاتحاد من أجل المتوسط ​​حول الاقتصاد الأزرق المستدام.

وتتضمن أجندة الاقتصاد الأزرق للاتحاد الأوروبى مواجهة التحديات البيئية التي تشهدها منطقة البحر الأبيض المتوسط، وقد حظيت هذه الشراكة بدعم  واسع، بما في ذلك دعم  المفوضية الأوروبية.

 

قد يعجبك ايضا