افتتاح مقر شركة فوري الجديد «Fawry Quantum Building» بالقرية الذكية

بحضور وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

أقامت شركة فوري الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية والخدمات المصرفية احتفالية كبرى بمناسبة تدشين “Fawry Quantum Building”  مقرًا جديدًا للشركة بالقرية الذكية بمدينة 6 أكتوبر، وذلك بحضور الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وعدد من كبار قيادات شركة فوري، إلى جانب نخبة من مسؤولي قطاع التكنولوجيا في مصر.

وصمم مبنى فوري الجديد  وفقًا لأحدث الطرازات المعمارية العصرية الفريدة من نوعها، على مساحة كبيرة تبلغ 3000 متر، وتم الاعتماد على نظام مساحة العمل المرن ، والتخلي عن المساحات المكتبية التقليدية، مما يحقق سلاسة وشفافية في سير العمل بين كافة الفرق من القطاعات المختلفة.

ويتميز المبنى الجديد من الداخل بتصميم شبابي، عصري وغير تقليدي، حيث يشمل غرف اجتماعات مفتوحة، لتعزيز قيمة التواصل والتفاعل بين فرق العمل، كما يضم أماكن منعزلة وهادئة للتأمل والتفكير ، إلى جانب ركن ترفيهي، ومكتبة تحوي مئات الكتب في المجالات المختلفة، مما يحقق أفضل بيئة عمل ممكنة تجعل الفريق أكثر إنتاجًا وراحة نفسية، من أجل تسهيل حياة العديد من العملاء كل يوم.

يمثل “Fawry Quantum Building” علامة كبرى في مسيرة شركة فوري المشرفة على مدار السنوات الماضية، وخطوة في غاية الأهمية لمواكبة حجم النمو الهائل على مستوى نطاق الأعمال وفرق العمل بكافة القطاعات، كذلك تعد بمثابة تأكيدًا على استراتيجية فوري للتوسع والنمو في السوق المصري والتزامها بتوفير أفضل الحلول التكنولوجية المبتكرة من خلال مضاعفة  قدرات الشركة، لدعم مبادئ الشمول المالي والتحول الرقمي التي تنتهجها الدولة المصرية للوصول إلى مجتمع رقمي متكامل، وفقًا لرؤية مصر 2030.

أشاد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتطور الذي شهدته شركة فوري طوال السنوات الماضية منذ أن كانت مجرد رؤية على الورق ثم توسعها لتصبح  شركة عملاقة ذات قصة نجاح حقيقية في مجال المدفوعات الرقمية بنيت على العلم والجهد والتخطيط السليم، مؤكدا على أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قطاعا واعدا يحظى بالكفاءات والخبرات القادرة على أن تتيح لشركات المدفوعات الرقمية التوسع فى أعمالها.

من جانبه أعرب المهندس أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري عن بالغ سعادته بمناسبة افتتاح المقر الجديد، وقال: “المقر الجديد لشركة فوري هو خطوة هامة في سبيل تحقيق أهداف وتطلعات الشركة في الفترة المقبلة، وكان لابد من توفير بيئة عمل جديدة تزيد من انتماء فريق العمل للمؤسسة، ومن ناحية أخرى تتوافق مع رؤيتنا وخططتنا المستقبلية”.

وأضاف صبري: ” نحن لدينا أهداف مستمرة للتوسع والنمو، ولذلك قمنا بمضاعفة فريق عمل فوري في الفترة الأخيرة ليضم حوالي 500 موظف في قطاع التكنولوجيا، يتولى تصميم وتنفيذ كافة حلولنا وخدماتنا وبرمجياتنا، وهو ما يجعلنا من أكبر شركات التكنولوجيا في مصر من حيث العدد والحلول والخدمات التي نقدمها للعملاء”.

وأبدى صبري فخره بأن هؤلاء الموظفون جميعهم من مصر وأن كافة الحلول والخدمات التي تقدمها فوري تم تطويرها بواسطة عقول مصرية، مؤكدًا سعي الشركة الدائم نحو التوسع في توفير خدمات وحلول تكنولوجية جديدة للعملاء، وهذا يفسر معدلات النمو المرتفعة التي تحققها فوري والتي تصل إلى 38% كل عام.

قد يعجبك ايضا