المصرية للاتصالات تنفي تلقيها أي عروض رسمية بخصوص حصتها في فوادفون مصر

نفت شركة المصرية للاتصالات، تلقيها عروض رسمية من أي جهة بخصوص حصة المصرية للاتصالات في فوادفون مصر.

جاء ذلك في بيان للشركة إلى بورصة مصر اليوم الأربعاء ردًا على ما يتم تداوله بشأن أن صندوق قطر السيادي بصدد إتمام صفقة الاستحواذ علي حصة المصرية للاتصالات في فودافون مصر.

وكانت بلومبرج، نقلت عن قيام صندوق الثروة السيادية القطري بإيداع مليار دولار لدى البنك المركزي المصري في الوقت الذي تقترب فيه الدولة الخليجية الغنية بالغاز من صفقة للاستحواذ على حصة حكومية في بعض الشركات الكبرى في الدولة الواقعة في شمال إفريقيا.

وقام جهاز قطر للاستثمار الذي تبلغ أصوله 445 مليار دولار الأموال بنقل الأموال وسط مناقشات بشأن استحواذه على حصص مملوكة للدولة في شركات مصرية.

وذكرت بلومبرج الشهر الماضي أن قطر تجري محادثات متقدمة بشأن صفقة قيمتها نحو 2.5 مليار دولار.

وامتنع جهاز قطر للاستثمار عن التعليق على الوديعة، بينما لم يكن المسؤولون في البنك المركزي المصري متاحين للتعليق.

يشار إلى أن المصرية للاتصالات، حققت صافي ربح بلغ 3.78 مليار جنيه خلال الفترة من يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل أرباح بلغت 3.87 مليار جنيه في الفترة المقارنة من 2021، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري إلى 20.4 مليار جنيه، مقابل إيرادات بلغت 17.37 مليار جنيه في النصف المقارن من العام الماضي.

وعلى مستوى الأعمال غير المجمعة، تراجعت أرباح الشركة المستقلة خلال النصف الأول من العام الجاري إلى 2.59 مليار جنيه، مقابل أرباح بلغت 5.48 مليار جنيه في النصف الأول من العام الماضي.

قد يعجبك ايضا