«الملا» يوجه بتكثيف برامج حفر الآبار لزيادة معدلات الإنتاج من البترول والغاز

أكد طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أهمية الاستمرار فى تكثيف برامج حفر الآبار والاستفادة من الفرص المتاحة لزيادة معدلات الإنتاج من البترول والغاز، وذلك بالتنسيق مع الشركاء الأجانب والعمل كفريق واحد.

ووجه الملا بالمتابعة المستمرة لتنفيذ المشروعات الجديدة للانتهاء منها وفقاً للبرامج الزمنية المحددة، وذلك لتعظيم معدلات إنتاج البترول والغاز لاستدامة تلبية احتياجات السوق المحلية وتصدير الفائض، مما يدعم الاقتصاد القومى.

جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العامة للشركة الفرعونية للبترول لاعتماد نتائج الأعمال عن العام المالى 2021/2022 .

وخلال الاجتماع تم استعراض المشروعات التي تم تنفيذها بالشركة لتساهم فى تحقيق الخطة الإنتاجية المحددة للعام وخفض معدل التناقص الطبيعى للحقول المنتجة، وفى هذا الصدد وجه الملا بسرعة الانتهاء من الدراسات الخاصة بالمشروعات الجديدة لزيادة معدلات إنتاج كميات الغاز ومواجهة التناقص الطبيعى خلال السنوات القادمة.

وشدد على أهمية الالتزام بإجراءات السلامة والصحة المهنية وتطبيق اشتراطات الحفاظ على البيئة. واستعرض المهندس حسام زكى رئيس شركة الفرعونية النتائج التى تحققت خلال العام ، حيث أشار إلى تحقيق معدلات الإنتاج المخططة خلال العام بنسبة 100% ، وأن إجمالى الغاز المباع بلغ 163 مليار قدم مكعب ، بالإضافة إلى أكثر من 3 مليون برميل متكثفات.

وأوضح أنه يتم تنفيذ عدد من المشروعات لتعزيز السلامة وكفاءة التشغيل وترشيد الانفاق ورفع كفاءة البنية التحتية وشحن وتخزين المتكثفات ، مشيراً إلى أنه تم مؤخراً اسناد مشروع تنمية حقل ساتيس التابع لمنطقة شمال البرج إلى الفرعونية بمعدلات إنتاج تقدر بحوالي 100 مليون قدم مكعب غاز يومياً ، و6800 برميل متكثفات يومياً، لافتاً إلى أنه جارى حالياً الانتهاء من إجراءات توقيع اتفاقية بين شركة شل وبى بى وايجاس لإسناد مشروع تنمية حقل هارمتان التابع لمنطقة البرج إلى الشركة الفرعونية، حيث من المخطط إضافة إنتاج يقدر بنحو 150 مليون قدم مكعب غاز يومياً و3000 برميل متكثفات يومياً .

 

قد يعجبك ايضا