«النهضة للصناعات» تتحول من الخسارة إلى الربحية في عامين

كشفت شركة النهضة للصناعات، شركة مساهمة مصرية تابعة لقطاع الأعمال العام والمتخصصة في انتاج الأسمنت، تحقيقها صافي أرباح لعام 2021 بقيمة 31 مليون جنيه مقارنة بخسائر مرحلة لعامي 2019 و2020.

صرح المهندس أحمد شيرين كُريم الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب، إن شركة النهضة حققت خلال الفترة ما بين ابريل 2021 حتى نهاية 2022 منذ تولي الإدارة الجديدة نجاحات تضعها في مصاف الشركات العالمية، حيث قامت بإعادة هيكلة الأدارة بفكر القطاع الخاص وهذا تماشياً مع سياسة الدولة، وتوجيهات السيد رئيس الجمهورية لتحقيق نتائج إيجابية لشركات قطاع الأعمال العام.

وأضاف كُريم، أننا شركة تتبع قطاع الأعمال، وقد أثقلت بالديون، حيث بلغت صافي خسائر تراكمي يقترب من 200 مليون جنية بنهاية عام 2020، بالأضافة لتحديات أدارية متعددة، إلا أنها تمكنت في فترة قصيرة وبسواعد أبنائها، والأدارة بفكر القطاع الخاص  لتوفق اوضاعها مع جهاز شئون البيئة، وتجديد عقد استغلال المحاجر، وانتهاج سياسة مرنة تضمن توفير الوقود الملائم بالتبادل بين الفحم والمازوت، وتوفير كافة قطع الغيارفي ظل ازمة سلالسل الأمداد العالمية،  مما اسفر عن التحول إلى الربحية برؤية تتجاوز الشركات المنافسة، حيث حققت صافي أرباح لعام 2021 بقيمة 31 مليون جنيه مع توقعات بمضاعفة الربحية بنهاية 2022.

وأوضح كُريم، أن الإدارة الجديدة بدأت عملها في مواجهة التحديات، من خلال التخطيط السليم، والسريع، وتحديد الاهداف وتوزيع المسئوليات، ووضع الخطط التنفيذية واستغلال كافة الطاقات الموجودة بالشركة، واقتناص كافة الفرص والعمل علي خطط خارج الصندوق والاعتماد علي الابتكار، والتحرك علي كافة الجبهات بالتوازي مع الأنتاج ورضاء العملاء وتطوير الانظمة ورفع معنويات العاملين واعادة هيكلة الشركة.

وتابع، كما اهتمت الإدارة الجديدة بابرام الصفقات الناجحة، والقيام بتصرفات تتسم بالجراءة والمواجهة بروح مختلفة لبلوغ اعلي وانجح مستويات الاداء والمنافسة بقوة علي كافة المستويات لتحقيق الارباح للمساهمين، وتقديم اجود المنتجات والارتقاء بمستوي العاملين علي كافة المستويات المادية والمعنوية لتصبح شركة النهضة الشريك المفضل للعملاء والموردين ونموذجاً يحتذي به في الإدارة.

وأكد عاي  أن الشركة تستعد للبدء في التشغيل الذاتي بداية من 1 ابريل 2023 الامر الذي سوف يحقق للشركة المزيد من الأرباح بالإضافة الي تأهيل العديد من الكوادر الفنية للشركة من اجل المزيد من الربحية وتحقيق اعلي معدلات التنافسية للشركة ووضعها في مصاف الشركات العالمية العاملة في نفس الصناعة.

 

وتوقع الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب، ان تتمكن شركة النهضة من تحقيق مبيعات تقترب من 1.5 مليار جنية في عام 2022 مقارنة ب 1 مليار جنية عام 2021 برغم انخفاض كمية الاطنان المباعة الي 1.3 مليون طن عام 2022 مقارنة ب 1.5 مليون طن عام   2021 طبقا للألتزام بقرار جهاز حماية المنافسة لخفض الطافات الإنتاجية.

ولفت إلى أن الشركة قامت بإعادة هيكلة إدارة المبيعات، واتباع أحدث أساليب التسويق وتعريف العملاء بمميزات منتجات شركة النهضة، وتطبيق سياسة الحوافز للتجار والعمل على زيادة ولاء التجار للشركة ومنتجاتها وتكوين علاقات تجارية طويلة الأمد مما أدى لزيادة مبيعات الشركة وارباحها. ذلك بالأضافة الي تصدير الاف الاطنان من الأسمنت، حيث  قامت الشركة أيضا بتدعيم موقفها في التصدير والأسواق الخارجية، خاصة دولة السودان الشقيق القريبة جغرافيا من محافظة قنا حيث يتم التصدير مباشرة بالسيارات وتمكنت الشركة من مضاعفة كميات التصدير خلال عام 2022 مقارنةً بعام 2021 مما يدر أرباح وعائدات دولاريه للشركة.

قد يعجبك ايضا