جيك سوليفان: بايدن كان فخورًا وسعيدًا بلقاء الرئيس السيسي

أ ش أ

أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن كان فخورًا وسعيدًا بأن الفرصة سنحت له للقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي، بصفته رئيس البلد المضيف لقمة المناخ في دورتها الحالية (كوب27).

وقال سوليفان – في تصريح صحفي على متن طائرة الرئاسة الأمريكية المتوجهة إلى كمبوديا – إن بايدن شعر أنه من المهم جدًا حضور بعض القمم ذات الأهمية الكبيرة هذا العام.. مضيفا “أن (كوب 27) كانت أولى تلك القمم، والتي تستضيفها مصر حاليا، وكان الرئيس الأمريكي فخورًا وسعيدًا بإتاحة الفرصة له للقاء الرئيس السيسي أمس”.

وأشار إلى أن القمة الثانية هي “الآسيان” وتٌعقد سنويا لرابطة دول جنوب شرق آسيا وتستضيفها كمبوديا هذا العام.. وقال “إن مضيف هذه القمة هو رئيس الوزراء الكمبودي سامديتش تيكو هون سين، ومن المقرر أن يجتمع بايدن معه”.

وتابع سوليفان قائلا: “القمة الثالثة هي (العشرين) ويستضيفها الرئيس الأندونيسي جوكو ويدودو وهو زعيم منتخب ديمقراطيا”.. موضحا أن بايدن يلتقي مضيفي كل القمم التي يحضرها وسيجتمع كذلك مع نظرائه الأوروبيين، بمن فيهم رئيسا وزراء المملكة المتحدة ريشي سوناك وإيطاليا جورجا ملوني، كما أن الرئيس الأمريكي سيلتقي بالطبع في بنوم بنه بنظيره الكوري الجنوبي يون سوك يول ورئيس وزراء اليابان فوميو كيشيدا.

واختتم سوليفان تصريحاته قائلا “إن بايدن أمامه الكثير من الفرص للانخراط بعمق مع الحلفاء الديمقراطيين الأساسيين، ولكنه ينخرط في جميع المجالات لخدمة مصالح أمريكا ولتعزيز موقعها الإستراتيجي”.

قد يعجبك ايضا