رئيس مجلس الشيوخ: COP27 أعاد مصر لمستوى القمة بين دول العالم

قال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق ، رئيس مجلس الشيوخ، تعلمون أن مصر تستضيف مؤتمر الدول الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ في مدينة شرم الشيخ في الفترة من 6 إلى 18 نوفمبر الجاري، وهو الحدث الدولي الكبير الذي يشارك فيه قادة العالم ويحظى بتغطية إعلامية هائلة من كافة وسائل الإعلام العالمية بمختلف أنواعها.

وتابع خلال كلمته بالجلسة العامة للمجلس المنعقدة منذ قليل لقد سعدنا وسعد المصريون جميعاً بالمستوى الرائع لتنظيم المؤتمر من كافة مؤسسات الدولة وحسن استقبال الضيوف، وكلمات الرئيس عبدالفتاح السيسي المحورية الجامعة المانعة، في قضية المناخ وقضايا أخرى دولية حظيت بإشادة واسعة من كل قادة العالم المشاركين، ومن جميع وسائل الاعلام العالمية.

وأضاف رئيس مجلس الشيوخ: “لقد أعادت قمة المناخ السابعة والعشرين مصر لمستوى القمة بين دول العالم، وندعو الله عز وجل أن يتم نعمه علينا إلى نهاية المؤتمر وأن يثمر عن قرارات حازمة وتوصيات حاسمة تنقذ العالم حاضرا ومستقبلاً من الآثار السلبية للتغيرات المناخية”.

وشدد عبد الوهاب عبد الرازق، على أن  استضافة مصر لهذا الحدث الدولي الهام لها مضامين ودلالات هامة، تؤكد أن مصر بدأت مرحلة الانطلاق نحو مصاف الدول الكبرى ، بمشروعات كبرى في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة،  مصر التي أطلقت مؤخرًا الاستراتيجية الوطنية المتكاملة لإنتاج الهيدروجين الأخضر  لتصبح في مقدمة الدول المنتجة له عالميًا ، بالتعاون مع الصندوق السيادى المصري ومشاركة القطاع الخاص الوطني وتحفيز الاستثمار الأجنبى للدخول فيها.

وأشار رئيس الشيوخ، إلى إن نجاح مصر في تنظيم هذا الحدث العالمي الكبير على أرضها بحضور قادة وزعماء العالم، كشف بوضوح حجم ومكانة مصر، وتأثيرها الإقليمي والعالمي بفضل جهود مؤسسات الدولة وحكمة قائدها، وإصرار القائمين على تنظيم الموتمر على إخراجه في أفضل صورة، وهو ما  يضع مصر دائما فى بؤرة الاهتمام العالمى، ويفتح آفاقاً جديدة أمامها فى ملفات عديدة وأهمها ملفات الاقتصاد والاستثمار والسياحة وغيرها.

واختتم المستشار عبد الوهاب عبد الرازق كلمته قائلا: “باسمي وباسمكم جميعاً أتوجه بالتحية لفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على قيادته الحكيمة البارعة ونتمنى لسيادته دوام التوفيق لما فيه خير البلاد والعباد”.

قد يعجبك ايضا