مجموعة BMW تعلن عن نتائج الربع الثالث والمدفوعة بأداء قوي في الإيرادات المالية

كشفت مجموعة BMW في الشرق الأوسط عن أداء قوي في الإيرادات المالية لمبيعات الشركة خلال الربع الثالث من عام 2022، بالرغم من ارتفاع تكاليف المواد الخام والطاقة، إذ تمكنت مجموعة BMW من تحقيق مكاسب مالية متينة في ظل بيئة اقتصادية متفاوتة.

وبهذه المناسبة صرح أوليفر زيبس، رئيس مجلس إدارة BMW AG: “يعد إطلاق منتجات مميزة وجذابة، الحل الأمثل لتجاوز تحديات البيئة الاقتصادية الصعبة، ما يساهم في منح الاستقرار في الوقت الراهن، ويخلق آفاقاً واسعة للنمو في المستقبل. لذلك نحرص على الاستثمار بشكل منهجي في مجموعات التكنولوجيا في Neue Klasse. نحن نؤمن إيماناً راسخاً بأن هذه المنتجات المبتكرة ستأخذنا إلى مستويات متقدمة. كما تؤكد النتائج المالية القوية في الربع الثالث أن المرونة تُولّد الصمود لتجاوز أصعب التحديات. أثبتت بصمتنا المتوازنة عالمياً ونهجنا المنفتح على التكنولوجيا أنهما عاملان مهمان لتحقيق النجاح والتميز، وخاصة في ظل الظروف الاقتصادية العالمية المتقلبة. بعد تسعة أشهر من العطاء والإبداع، تمكنا من الوصول إلى الطريق الصحيح، لمزيد من التقدم والازدهار، ولتحقيق نتائج مميزة في نهاية هذا العام. ومع توجه الأسواق نحو الحقبة الكهربائية، وتميز طرازاتنا الكهربائية وريادتها، يمكننا النظر بثقة إلى تحقيق أرقام جديدة خلال الأشهر القادمة”.

تواصل مجموعة BMW احتلال مركز الصدارة في مجال التنقل الكهربائي، إذ تشهد نمواً كبيراً في مبيعات السيارات الكهربائية الهجينة والطرازات الكهربائية بالكامل. تم تسليم أكثر من 128,000 سيارة كهربائية للعملاء منذ بداية العام حتى نهاية شهر سبتمبر، أي أكثر من ضعف الرقم في نفس الفترة من عام 2021، الأمر الذي ساهم في انخفاض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في أسطول المركبات الجديد في الاتحاد الأوروبي، تحقيقاً للهدف المنشود.

شهد إطلاق طرازي BMW X1 وBMW 7 Series ترحيباً كبيراً ضمن الأسواق العالمية، ومن المتوقع حدوث استقبال حافل ومماثل لأول سيارة BMW i7 كهربائية بالكامل في نوفمبر الحالي. تأتي كل من الفئة BMW X1 وBMW 7 Series مع أنواع متنوعة من المحركات: الكهربائية بالكامل (BEVs)، الهجينة (PHEVs)، ومحركات البنزين والديزل، تلبيةً لمتطلبات العملاء والسائقين في العصر الحديث.

سلمت مجموعة BMW 1,747,838 مركبة للعملاء في الأشهر التسعة الأولى من العام، منها 587,744 سيارة في الربع الثالث فقط، على الرغم من الاضطراب العالمي في سلاسل التوريد وعمليات الإغلاق جراء تداعيات جائحة كوفيد-19 في الصين. يضع هذا الإنجاز مجموعة BMW في المرتبة الأولى في قطاع السيارات الفاخرة في ألمانيا والعالم. ومن المتوقع أن يزداد عدد عمليات التسليم بشكل كبير في الربع الرابع، مقارنة بالربع الثالث في عام 2022. كما تتوقع مجموعة BMW أن تتضاعف مبيعات السيارات الكهربائية بالكامل في هذا العام، مقارنة بالعام الماضي.

حققت مجموعة BMW مبيعات بقيمة 37,176 مليون يورو في الربع الثالث من العام الحالي، ما رفع الحصيلة الإجمالية للأشهر التسعة الأولى إلى 103,088 مليون يورو.

قال الدكتور حميد حقبروار، المدير الإداري في مجموعة BMW الشرق الأوسط: “بفضل المبيعات المشجعة لأسطول سياراتنا الكهربائية، أثبتت مجموعة BMW مرة أخرى قدرتها على تجاوز التحديات، وتحقيق نتائج رائعة في الربع الثالث. أنا متحمس لدخول الربع الأخير من العام مع توقعات مبشرة في استمرار الحركة إلى الأمام وبثقة، بفضل أسطولنا الجذاب والنمو المذهل في قطاع التنقل الكهربائي”.

قد يعجبك ايضا