ميناء بورسعيد السياحي يستقبل أكثر من 100 ألف زائر للسفينة «لوجوس هوب»

أعلن المكتب الإعلامي بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، عن مغادرة السفينة “لوجوس هوب” أكبر مكتبة عائمة في العالم، فجر اليوم متجهة إلى ميناء العقبة في الأردن بعد ما استقرت قرابة الـ 20 يوماً بميناء بورسعيد السياحي، وسط استقبال حافل واهتمام بالغ من مختلف وسائل الإعلام المحلية والعالمية.

ووصل عدد زائري سفينة لوجوس هوب إلى أكثر من 100 ألف زائر ، بخلاف الأطفال وكبار السن وذوى القدرات الخاصة لزيارة المعرض القائم على متنها حيث توافدت أعداداً كبيرة من مواطني بورسعيد إضافة إلى الرحلات الخارجية من مختلف أنحاء الجمهورية .

وعبر المدير العام لمؤسسة LOGOS HOPE إدوارد ديفيد عن مدى سعادته بوجوده في مصر، وخاصة محافظة بورسعيد، لما تلقاه من دعم كافة السلطات المصرية طوال فترة تواجد السفينة، مشيراً إلى أن السفينة تحمل رسالة سلام إلي العالم أجمع، وتكرس مؤسسة لوجوس هوب كل مجهوداتها في مشاركة المعرفة والأمل مع الشعوب في جميع أنحاء العالم، كما أعلن عن استعدادات مؤسسة إيه بي جي الألمانية المالكة لسفينة لوجوس هوب، لتسلم سفينتها الثانية بنفس مواصفات الأولي، ولتكون جاهزة للإبحار خلال الفترة المقبلة.

الجدير بالذكر أنه قد وقع اختيار السفينة على ميناء بورسعيد السياحي مرة ثانية بعد زيارته في 2010 لتكون أولى وجهاتها في العام الجديد، حيث أن السفينة تحتوي على إرث ثقافي كبير من الكتب في مختلف المجالات باللغتين العربية والانجليزية، حيث يتم اختيار الكتب المعروضة بعناية فائقة من قبل طاقم السفينة وفقاً للغة وثقافة الدولة التي ترسو بها، لتحقيق الأهداف المعرفية والثقافية والمساعدة في غرس القيم مما يجعل السفينة مبعث للأمل لكل من يقوم بزيارتها.

على جانب آخر وخلال تواجد السفينة فقد بذلت كل السلطات المختصة بداية من المحافظة لأمن الموانئ والداخلية مروراً بهيئة تنشيط السياحة والشباب المتطوعين من وزارة الشباب ومديريات التربية والتعليم، جهوداً كبيرة لخدمة زائري السفينة وكذلك استقبالها والتنسيق بين جميع الجهات بالميناء وقت المغادرة.

قد يعجبك ايضا