وزير الزراعة يبحث مع نظيره الأرجنتيني سبل التعاون بين الجانبين

بحث السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وخوان خوسيه، وزير الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية بدولة الأرجنتين، سبل تكثيف التعاون في المجال الزراعي والقطاعات المرتبطة به بين البلدين، وذلك خلال زيارته لشرم الشيخ للمشاركة في فعاليات مؤتمر الأطراف الCOP27 .

واستعرض الجانبان الامكانيات المتاحة والتقنيات الزراعية بالبلدين والتي يمكن أن تعزز علاقات التعاون المشترك، استنادا الي التجارب الناجحة التي يمتلكها الجانبين في القطاع الزراعي من خبرات واسعة، خاصة في مجال البذور والتقاوي والتصنيع الزراعي.

وأكد الجانبان إمكانية التعاون في مجالات التقنيات الحديثة المستخدمة في الزراعة والتي من شأنها المحافظة علي خصوبة التربة وزيادة امتصاص الكربون الجوي فضلا عن التعاون في مجال التعاونيات الزراعية وتطويرها وتحديث تشريعاتها والاستفادة بالتجربة الأرجنتينية في هذا الشأن، كذلك في مجال الاستزراع السمكي والاستفادة من الخبرات المصرية في هذا القطاع الحيوي والتعاون في مجال الخدمات البيطرية والامصال واللقاحات وبناء القدرات في مجال البحوث التطبيقية وبحوث الصحراء.

كما تم الاتفاق على زيادة حجم التبادل التجاري الزراعي وفتح السوق الأرجنتيني امام المنتجات الزراعية المصرية، كذلك نقل التجربة المصرية الى الارجنتين في مجال الاقراض لصغار المزارعين والتأمين علي الثروة الحيوانية، نظرا لما لها من خبرات عريضة في هذا الشأن.

وفي نهاية اللقاء اتفق الجانبين على صياغة مذكرة تفاهم مشتركة بين الجانبين تشمل كافة مجالات التعاون التي تم الاتفاق عليها، فضلا عن تشكيل لجنة فنية زراعية لمتابعة موضوعات التعاون بشكل دوري ومكثف وتحديد نقاط التواصل للتنسيق في هذا الشأن، بحيث تكون العلاقات الزراعية الخارجية هي نقطة التواصل من الجانب المصري،.

حضر اللقاء الدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية، بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

قد يعجبك ايضا