وزير الصحة: مبادرة إنهاء قوائم الانتظار نجحت فى إجراء 1.3 مليون عملية جراحية

عقد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، اجتماعًا أمس الأربعاء، بمقر وزارة الصحة داخل الحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة، لمتابعة سير العمل ومعدلات الإنجاز بمبادرة رئيس الجمهورية لإنهاء قوائم الانتظار ومنع تراكم قوائم جديدة في التدخلات الجراحية الحرجة، وتذليل أي عقبات قد تواجه انتظام عمل المبادرة.

وأكد الوزير أن القيادة السياسية تولي اهتماما كبيرًا بهذه المبادرة، حيث اطلع الوزير خلال الاجتماع على معدلات الإنجاز بالمبادرة، حيث تم إجراء مليون و349 ألف عملية جراحية ضمن التخصصات التى تشملها المبادرة وهي: (القلب، العظام، الرمد، الأورام، القساطر المخية، قسطرة القلب، المخ والأعصاب، زراعة الكلى، زراعة الكبد، زراعة القوقعة) وذلك منذ انطلاقها في شهر يوليو عام 2018، كما اطلع الوزير على نسب الاشغال الخاصة بكافة المستشفيات المنوطة بتقديم الخدمة الطبية ضمن المبادرة الرئاسية.

وقال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن الوزير وجه بسرعة استحداث ورفع كفاءة بعض الأجهزة الطبية، فضلا عن متابعة توفير المستلزمات والأدوية الطبية وتوزيعها على المستشفيات التابعة للوزارة والمستشفيات الجامعية والأهلية وفقًا لاحتياجات كل قطاع طبي، وذلك بهدف تحقيق التكامل وسدّ الاحتياجات لضمان استمراية منظومة العمل بالمبادرة.

وتابع أن الوزير وجه بضرورة توافر مخزون استراتيجي من المستلزمات والأدوية الطبية اللازمة أثناء التدخلات الجراحية، موضحًا أن الوزير أكد على ضرورة توزيع المرضى على المستشفيات المركزية والمتخصصة، لضمان حصولهم على أفضل خدمة طبية مجانية، مؤكدًا على استمرار إجراء العمليات الجراحية دون تكلف المرضى أي أعباء مادية.

حضر الاجتماع اللواء وائل الساعي مساعد وزير الصحة والسكان للشؤون المالية والإدارية، والدكتور محمود الشناوي مدير الغرفة المركزية لمشروع لإنهاء قوائم الانتظار، والدكتور محمد زيدان مدير الإدارة العامة للمجالس الطبية المتخصصة.

 

قد يعجبك ايضا