وزير القوى العاملة: الوزارة تضع كافة إمكانياتها لسرعة إنجاز الاستراتيجية الوطنية للتشغيل

استمع وزير القوى العاملة، حسن شحاتة، صباح اليوم الخميس، بمكتبه بالديوان العام بالوزارة إلى د. أحمد درويش استشاري الإستراتيجية الوطنية للتشغيل،ووزير التنمية الإدارية الاسبق ،بشأن اهداف،و منهجية، وأسلوب عمل، ومراحل التطوير، والمدد الزمنية الخاصة بتلك “الاستراتيجية “،وذلك بحضور إيريك أوشلان مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة..

واكد شحاتة أنه حريص على سرعة إنجاز تلك الاستراتيجية الوطنية في اسرع وقت ممكن من أجل توثيق سياسات سوق العمل ،وتقديم خدمات ومحفزات التشغيل ،وتوفير المعلومات الحقيقية ،والمشاركة بشكل عملي في القضاء على البطالة ،موضحا وضع كافة امكانيات “الوزارة” للتنسيق مع الشركاء الاجتماعيين ، لإنجاز تلك الاستراتيجية مع كافة الأطراف المعنية بالمساهمة للخروج باستراتيجية وطنية معلوماتية وخدمية تتماشي مع متطلبات سوق العمل في “الجمهورية الجديدة “..وأشار وزير القوى العاملة إلى أهمية” الاستراتيجية ” بالنسبة لمتغيرات سوق العمل المصري ، ورسم السياسات التي تعمل على توفير فرص عمل حقيقية للشباب، مشيراً إلى انها “عمل قومى” لكل الجهات المعنية والوزارات المنوط بها العمل فى هذا المجال .

من جانبه تحدث استشاري “الخطة” د. احمد درويش عن مراحل الاستراتيجية وقال إنه تم تشكيل اللجنة التوجيهية لإعداد الخطة الوطنية للتشغيل بعضوية الوزارات والجهات الوطنية المعنية ، وعقدت اولى اجتماعاتها فى يونيو 2022 ، وجارى العمل فى المرحلة الحالية على التنسيق مع ممثلي الوزارات المعنية ،وتنظيم لقاءات مشتركة لسرعة الانتهاء من الاستراتيجية ..واوضح درويش ، اننا نحتاج فى الوقت الحالى الى التنسيق بين الجهات المعنية للخروج بمشروع الاستراتيجية والتى تعتبر الأولى من نوعها فى مجال التشغيل فى مصر ، مع الأخذ فى الاعتبار بعض التجارب الناجحة في دول أخرى، فى هذا الشأن ، مع دراسة تحليلية لمطالب الوزارات المعنية وتحديد الجوانب التي يجب العمل عليها …واضاف درويش ان “الإستراتيجية” تتكون من عدد من المراحل منها، تحليل الوضع الحالي و المنشود ، والتعرف على التحديات والفرص للإنتقال لإنجاز الهدف ، واختيار أنسب الآليات للتحرك من الوضع الحالى للمنشود ،و العمل من خلال تنظيم ” ورش” مع الأطراف المعنية.

بدوره قدم مدير مكتب منظمة العمل الدولية اريك أوشلان الشكر والتقدير للوزير ، مؤكداً أن الإعداد لتلك الاستراتيجية يعد من الخطوات الهامة للتعاون بين المنظمة والوزارة والشركاء المعنيين للخروج بإستراتيجية وطنية تخدم ملف التشغيل وسوق العمل…حضر اللقاء :إيهاب عبد العاطى المستشار القانونى للوزير ، وآمال عبد الموجود رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية ، ورشا عبد الباسط مدير الإدارة العامة للشئون الدولية والإقليمية ، وأمنية عبد الحميد مساعد فنى بمكتب الوزير ، وسارة صبرى مدير برامج بمكتب منظمة العمل الدولية، ونشوى بلال مدير مشروعات بالمنظمة .

 

قد يعجبك ايضا