«أبل» تقود عمالقة التكنولوجيا لخسارة 400 مليار دولار من القيمة منذ بداية 2024

وكالات

فقدت أسهم التكنولوجيا، والتي رفعت سوق الأسهم الأوسع العام الماضي بريقها، مع بداية أقل حماسية حتى الآن في 2024.

وتراجعت أسهم ما يسمى بـ”العمالقة السبع”، أو “Magnificent Seven”، والتي تضم شركات “أبل”، و”أمازون”، و”ألفابيت”، و”مايكروسوفت”، و”ميتا”، و”تسلا”، و”إنفيديا”، خلال أيام التداول الأربعة الأخيرة، وهي السلسلة الأطول للخسائر المتتالية خلال شهر واحد، وفقاً لمؤشر “Bloomberg Magnificent 7 Price Return Index”.

قادت أسهم شركة أبل، التي انخفضت بنسبة 4.6% خلال الفترة الزمنية، التراجع الذي أدى إلى محو 383 مليار دولار من القيمة السوقية. انخفض مؤشر Nasdaq 100 أيضاً في أيام التداول الأربعة الماضية.

وقال كبير الاستراتيجيين في “Interactive Brokers Group”، ستيف سوسنيك: “لا نعرف ما إذا كان ارتفاع العام الماضي قد انتهى بالكامل، لكن من الطبيعي تماماً أن نتوقع تراجع الأسواق بعد الارتفاع الذي رأيناه”. “بدون عوامل نهاية العام التي عززت الارتفاع، أعتقد أننا نشهد انتهاء الحفل”.

إنها إشارة إلى أن شكوك المستثمرين بشأن القوة العالقة لارتفاع عام 2023 كانت في مكانها الصحيح. على الرغم من أن المجموعة ارتفعت بأكثر من 100% العام الماضي، مدفوعة بجنون الذكاء الاصطناعي، إلا أن المكاسب تباطأت في النصف الثاني من عام 2023 حيث كان المستثمرون يفكرون في قدرة الاحتياطي الفيدرالي على تنفيذ هبوط سلس للاقتصاد الأميركي، وهو ما قد يعني على الأرجح خفض أقل لأسعار الفائدة عما كان متوقعا.

وقال سوسنيك: “لن تحصل على نمو كبير في الأرباح إذا حصلنا على شيء أسوأ من الهبوط الناعم”. “في المقابل لن نحصل على 6 تخفيضات بهبوط سلس”.

وتراجع سهم تسلا بنسبة 8.8% في الأيام الأربعة الماضية، وهي أطول سلسلة خسائر لها منذ أكثر من 4 أسابيع. على الرغم من أن شركة تسلا ذكرت يوم الثلاثاء أنها سلمت المزيد من السيارات الكهربائية في الربع الرابع مما توقعه المحللون، إلا أن الشركة فقدت مكانتها كأكبر بائع للسيارات الكهربائية لصالح شركة BYD الصينية.

من المؤكد أنه من السابق لأوانه القول بأن الارتفاع الذي يركز على التكنولوجيا قد انتهى. عوضت معظم مكاسب عام 2023 خسائرها عن العام السابق، ولا تزال بعض شركات المجموعة – أمازون وألفابيت وميتا وتسلا – أقل من أعلى مستوياتها على الإطلاق، مما يشير إلى أنه قد يكون لديها مجال للصعود.

قد يعجبك ايضا