الدولار يرتفع بعد التعليقات الحذرة لرئيس الفيدرالي الأمريكي

وكالات

ارتفع الدولار اليوم الأربعاء، بعد أن انتعش من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع بعد أن تحدث جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدالي (البنك المركزي الأميركي) بنبرة حذرة بشأن مدى قرب تخفيض أسعار الفائدة الأميركية.

وفي اليوم الأول من شهادته أمام الكونغرس الليلة الماضية، قال باول إن خفض سعر الفائدة لن يكون أمرا مناسباً حتى يكتسب البنك المركزي “ثقة أكبر” في أن التضخم يتجه نحو المعدل المستهدف البالغ 2%.

واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ستة عملات رئيسية من بينها اليورو والين، عند 105.14 نقطة، بعد ارتفاعه بنحو 0.1% أمس الثلاثاء. وكان قد انخفض يوم الاثنين إلى أدنى مستوى له منذ 13 يونيو/حزيران بعد بيانات الوظائف الأميركية الضعيفة على نحو غير متوقع.

ويرى المتعاملون حاليا احتمالا يبلغ 73% تقريبا لخفض أسعار الفائدة بحلول سبتمبر/أيلول نزولا من 76% في اليوم السابق. وتشير التوقعات إلى اجراء خفيض آخر في الأغلب بحلول ديسمبر/كانون الأول.

وبعد شهادته أمام مجلس الشيوخ، سيتحدث باول أمام مجلس النواب في وقت لاحق اليوم الأربعاء. ومن المقرر صدور بيانات مؤشر أسعار المستهلكين لشهر يونيو/حزيران غدا الخميس.

وارتفع الدولار 0.13% إلى 161.525 ين.

واستقر اليورو عند 1.0815 دولار.

وتراجع الدولار الأسترالي 0.1% إلى 0.67345 دولار لكنه لا يزال يحوم بالقرب من أعلى مستوى في ستة أشهر الذي سجله يوم الاثنين عند 0.67615 دولار.

آخر الأخبار