بنك القاهرة يحتفل بوصول حجم محفظة البطاقات الإئتمانية لمليار جنيه بنهاية عام 2022

وبمعدل نمو 48%

كشف بنك القاهرة عن وصول حجم محفظة البطاقات الإئتمانية بالبنك إلي مليار جنيه بنهاية عام 2022، جاء ذلك خلال الإحتفالية التى تم تنظيمها بمقر البنك تقديراً للنجاح الذى حققه العاملين بمجموعة التجزئة المصرفية بحضور كل من طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى، و أحمد عفت نائب الرئيس التنفيذى، ومحمد ثروت رئيس مجموعة التجزئة المصرفية ولفيف من قيادات البنك.

وبهذه المناسبة، توجه “فايد” بالشكر للعاملين بقطاع البطاقات بالبنك تقديراً لما حققوه من إنجاز والذى يعد واحداً من اكبر معدلات النمو بالقطاع المصرفى مقارنة بحجم محفظة البنك، مشيداً بالجهود المتواصلة التى يبذلها أسرة العاملين ببنك القاهرة لتحقيق الإستراتيجية التوسعية بما يتناسب مع حجم  البنك ومكانته الرائدة بالقطاع المصرفى المصرى.

فيما أفاد أحمد عفت أن هذا الإنجاز لم يكن ليتحقق دون توفير كافة الإمكانيات والدعم اللازم من إدارة البنك وتضافر جهود كافة الإدارات المشاركة بالمنظومة، موضحاً أن بنك القاهرة يقدم لعملائه باقة متميزة من الخدمات والمنتجات المصرفية التى تتناسب مع احتياجات وتطلعات مختلف شرائح العملاء، موضحاً تضاعف حجم محفظة البطاقات الإئتمانية ٥ مرات، فضلاُ عن تضاعف حجم الإصدارات ٣ مرات وذلك على مدار السنوات الأربعة الماضية.

وأضاف محمد ثروت أن هذا الإنجاز يعد استكمالاً  للجهود المتواصلة التى حققتها مجموعة التجزئة المصرفية بالبنك على مدار الأعوام السابقة عبر محاور عديدة أبرزها التوسع في المنتجات، وتقديم  جميع فئات البطاقات التى تتناسب مع متطلبات كافة شرائح العملاء، فضلاً عن اضافه باقة متنوعة من المزايا ومنها خدمة الكود الآمن وبرنامج المكافأت وكشف الحساب علي البريد الإلكتروني.

هذا وقد حرص بنك القاهرة على تنقيذ العديد من الحملات والعروض التسويقة خلال عام 2022 لجذب وتشجيع العملاء علي زيادة الإستخدامات واضافة برامج التقسيط بدون فوائد مع باقة مميزة من التجار، بالإضافة إلى طرح برامج تقسيط أخري لجميع المعاملات، كما قام البنك بإستحداث فريق متخصص للعمل علي التواصل مع العملاء في جميع المراحل المتعلقة بالبطاقات.

قد يعجبك ايضا