بنك مصر يتعاون مع الكاتدرائية المرقسية بالعباسية لتقديم خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني

وقع بنك مصر بروتوكول تعاون مع الكاتدرائية المرقسية بالعباسية لإتاحة خدمات الدفع والتحصيل الالكتروني على الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بالكنيسة القبطية الارثوذكسية  و ذلك يوم الاثنين الموافق 30 أكتوبر 2023.

يأتي ذلك في إطار حرص بنك مصر كونه مؤسسة مصرفية رائدة على تقديم خدمات تتناسب مع احتياجات المواطنين.

تم التوقيع بحضور قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، ومحمد الأتربى، رئيس مجلس إدارة بنك مصر.

وقام بتوقيع بروتوكول التعاون عاكف المغربي، نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر مع القمص سرجيوس سرجيوس، وكيل عام بطريركية الاقباط الأرثوذكس، بحضور لفيف متميز من قيادات البنك والكاتدرائية المرقسية.

وبموجب هذا البروتوكول، يتيح البنك قبول كافة أنواع المدفوعات الالكترونية للبطاقات البنكية والمحافظ الالكترونية على الموقع الإلكتروني الخاص بالكنيسة القبطية الارثوذكسية من خلال الربط بالمنصة الالكترونية لميكنة الخدمات التي تقدمها الكاتدرائية للمواطنين.

ويأتي توقيع البروتوكول استكمالا لنجاحات بنك مصر في مجال المدفوعات الالكترونية ودعم التحول الرقمي من خلال توفير أحدث الحلول والتطبيقات الالكترونية لإدارة المدفوعات للجهات الحكومية والقطاعات الخدمية المختلفة، وفي إطار استراتيجية البنك نحو قيادة مستقبل المدفوعات الرقمية، حيث يسعى بنك مصر جاهدا لتوطين الخدمات التكنولوجية المتطورة في مختلف تعاملاته بما يضمن مواكبة التطور العالمي ، حيث أن الخدمات التكنولوجية ضرورة لاستمرارية ريادة البنك  للسوق المصرفي المصري، كما أن إدخال عناصر التحول الرقمي في منظومة العمل المصرفي سيساهم بصورة أكبر في تحسين تقديم الخدمات المصرفية والمالية، والاستفادة من المسارات الجديدة الواعدة للتنمية الاقتصادية والمالية؛ بهدف تدعيم النمو وتمكين شرائح مجتمعية أكثر من الحصول على الحلول المالية الملائمة لها دعما و تعزيزا لجهود الشمول المالي.

ومن الجدير بالذكر أن لبنك مصر السبق في توفير خدمات التحصيل الإلكتروني عن طريق رمز الاستجابة السريع QR Code ودعم التحول الرقمي من خلال توفير الحلول الإلكترونية للتسهيل على العملاء، بما يسهم بصورة أكبر في تقديم الخدمات المصرفية والمالية بصورة ميسرة ومتطورة حيث توسع البنك في تقديم عدد ضخم من الخدمات الرقمية لعملائه ، حيث يسعى بنك مصر دائما لتطوير خدمات البنك والتوجه نحو التوسع في تقديم الخدمات من خلال القنوات الإلكترونية والتي توفر الاستفادة القصوى من الخدمات باستخدام التكنولوجيا والأنظمة المؤمنة في التعاملات البنكية.

هذا وقد حقق بنك مصر نسب نمو متميزة خلال 2022 بلغت 91% من أجمالي محفظة قبول المدفوعات الالكترونية ( نقاط البيع بنسبة 79% والمواقع الالكترونية 100% ورمز الاستجابة السريع 146%) حيث ارتفع عدد نقاط البيع الى 440 ألف نقطة بيع وأكثر من 2000 موقع الكتر ونى وتطبيق هاتف و1.5 مليون محفظة الكترونية وما يتخطى 2 مليون حركة رمز استجابة سريع.

هذا ويحرص بنك مصر دائما على الدخول في الشراكات والمبادرات التي من شأنها تقديم الخدمات المحفزة على استخدام خيارات الدفع الالكتروني المختلفة، والتي يوفرها بنك مصر لعملائه لتلبية احتياجات مختلف شرائح المجتمع، والتحول الي المجتمع اللانقدي مما يتطلب تضافر جهود مختلف الشركاء وتوفير المحفزات التي تضمن تفضيل المستخدمين الدخول في منظومة الدفع الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا