شعبة السيراميك تطالب بمد قرار وقف الاستيراد لمدة عام

رحبت شعبة السيراميك بغرفة صناعات مواد البناء باتحاد الصناعات المصرية، بقرار وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع، بوقف استيراد السيراميك والبورسلين لمدة 3 أشهر، مؤكدة أن قرار الوزارة ينحاز إلى الصناعة الوطنية.

وقال المهندس شريف عفيفي رئيس مجلس إدارة شعبة السيراميك، إن وقف استيراد السيراميك والبروسلين جاء استجابة لمطالب الصناع وانحياز للصناعة الوطنية لتعزيز من تنافستيها في السوق المحلي، مطالباً بمد قرار وقف الاستيراد لمدة سنة وليس 3 أشهر فقط، حماية للصناعة المصرية ولعدد مصانع السيراميك والبورسلين البالغة نحو 35 مصنعا يعمل بها نحو 600 ألف عمالة مباشرة وغير مباشرة.

وأوضح رئيس شعبة السيراميك، في بيان صحفي، اليوم الجمعة، أن الإيجابيات المترتبة على وقف استيراد السيراميك والبروسلين.
ولفت إلي أن القرار سيسهم في رفع درجات المنافسة سعرا وجودة بين المصانع المصرية ما يعود علي المستهلك المصري بالنفع، ودون أي تأثير على زيادة أسعار المنتج المحلي مما يصب في صالح الصناعة المصرية ويعيد تشغيل الطاقات الإنتاجية المعطلة للمصانع ويفتح الباب أمام فرص توظيف جديدة.

وأضاف أن وقف الاستيراد يعيد تنظيم سوق السيراميك والبروسلين المصري بعدما عانا لفترات طويلة من المنافسة السعرية نتيجة لوجود سيراميك وبورسلين، يغزو الأسواق من دول مثل الهند والصين، وأسبانيا، بأسعار أرخص من المنتج المصري، خاصة في ظل ارتفاع أسعار الغاز للمصانع المصرية مقارنة بالمصانع الأجنبية.

واستبعد رئيس الشعبة، أن يؤثر وقف الاستيراد علي ارتفاع أسعار المنتجات المصرية أو استغلال المصانع لهذا القرار نتيجة الي جود منافسة كبيرة بين مصانع السيراميك والبورسلين بما يضمن تحريك السوق وانتعاش حركة المبيعات، مضيفاً أن السعر والجودة هما سلاح المصانع للحصول على ثقة العميل المصري.

كانت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة قد أصدرت قراراً بوقف استيراد السيراميك والبورسلين (صنف بلاط وترابيع خزفية للتبليط اوالتغطية البند الجمرکی 6907 )، وذلك لمدة 3 أشهر.

وقالت الوزيرة، إن هذا القرار يسهم فى الحفاظ على معدلات إنتاجية الصناعة المصرية من أى تداعيات محتملة من جراء انتشار فيروس كورونا، مشيرةً إلى أنه سيتم مراجعة القرار بشكل دوري وفقا لما يستجد خلال المرحلة المقبلة.

قد يعجبك ايضا