«جي في للاستثمار» توقع اتفاقية شراكة مع «الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة»

أعلنت شركة “جي في للاستثمار” – إحدى كبرى شركات التنمية والاستثمار العقاري –  توقيع شراكة استراتيجية مع شركة الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة (NES)  – الشريك والوكيل الحصري للشركة العالمية EUROCERT الشركة الرائدة في مجال تحقيق المطابقة والتفتيش والاختبارات – لتقديم كافة الخدمات الخاصة بالجودة في مدينة طربول – أكبر مدينة صناعية خضراء ذكية في مصر- بما يتوافق مع معايير الاستدامة والتنمية الشاملة.

قام بتوقيع الاتفاقية كل من شريف حمودة، رئيس مجلس إدارة شركة GV ، و أمينــة عثمـان، نائب رئيس مجلس إدارة شركة الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة(NES) .

تهدف هذه الشراكة إلى توفير نظام بيئي متكامل لسلاسل التوريد والتصنيع في مدينة “طربول”، بما يتناسب مع متطلبات بناء مدينة صناعية حديثة متوافقة مع المعايير البيئية العالمية، حيث تقدم شركة الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة مجموعة واسعة من خدمات الاختبار والتكنولوجيا والتجارة والاستشارات، للمساعدة في تحقيق المزيد من النمو، وتقليل المخاطر، مع مراعاة ضمان تعزيز الكفاءة والفعالية في مختلف عمليات الإنتاج والتصنيع ونظم إدارة الجودة والبيئة والسلامة والصحة المهنية والطاقة، وغيرها من المجالات.

تعليقًا على ذلك، قال شريف حمودة، رئيس مجلس إدارة شركة  GVللاستثمار، إن هذه الشراكة تأتي استكمالاً لسلسلة الشراكات التي تعقدها الشركة، لاستكمال أهم أساسيات العمليات الإنشائية وتطوير المرافق، وتوفير الآليات التي تضمن تعزيز الكفاءة وتعظيم الاستفادة من الموارد، لافتًا إلى أن شركة الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة الوكيل الحصري لشركة  EUROCERT العالمية  واحدة من أهم الشركات التي تمتلك خبرة في مجال خدمات الفحص والتحقق والاختبار وإصدار الشهادات العالمية في مصر، في مجالات التجارة والصناعة، خاصة المنتجات الزراعية والمعدنية والنفط والغاز والصناعة والمنتجات الاستهلاكية، وهو ما يعد إضافة مهمة نقدمها لمستثمري طربول، بما يساهم في تنمية أعمالهم واعتماد منتجاتهم عالميًا، ومن ثم زيادة معدلات التصدير.

من جانبها، قالت أمينة عثمـان ، نائب رئيس شركة الشرق الأدنى للخدمات والتنمية المستدامة   (NES)  بأنها فخورة بالمشاركة في مشروع ضخم مثل طربول الذي متوقع ان يكون نموذجا ناجحاً للصناعة والتجارة في مصر مما سينعكس على المنطقة بأكملها، والعمل على خلق مشاريع بنائية مستدامة وصديقة للبيئة، وأكدت على وضع كافة الإمكانات والكوادر والموارد اللازمة لتحقيق كافة أهداف المشروع بنجاح، وتعزيز ثقافة الجودة والكفاءة للاستفادة من المدينة الصناعية ﻋﻠﻰ كافة المستويات اﻻﻗﺘﺼﺎﺩية والاجتماعية والبيئية، ودعم الممارسات البيئية بشكل كامل، من خلال تطبيق بعض الاستراتيجيات، سواءً في قطاع الغذاء أو المياه أو كيفية التخلّص من النفايات أو استهلاك الطاقة.

يذكر أن مدينة طربول هي أول مدينة صناعية ذكية مستدامة، تقع في محافظة الجيزة، و تعتمد على بنية تحتية خضراء، والاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية، واستغلالها في توليد الطاقة النظيفة، ويشمل المشروع على محاور صناعية متخصصة مثل وادي تكنولوجيا الأغذية، ومحور السيارات، والمحور الهندسي، ومركز المنسوجات والملابس، ومدينة مواد البناء، ومدينة المواد الكيميائية والبلاستيكية، بما يساهم في خلق الآلاف من فرص العمل، وتحقيق النمو، وتوطين الصناعة، والمساهمة في زيادة الناتج المحلي الإجمالي، بما يتوافق مع رؤية مصر 2030.

قد يعجبك ايضا