مبيعات السيارات بمصر تسجل أعلى مستوى في 14 شهرا

على الرغم من استمرار أزمة شح الدولار وخسائر الجنيه المصري، كشفت بيانات رسمية حديثة، عن ارتفاع مبيعات السيارات في السوق المصرية خلال شهر نوفمبر الماضي، لتسجل أعلى مستوى لها في أكثر من 14 شهرا.

ووفق البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات المصرية “أميك”، فقد بلغ إجمالي مبيعات السيارات في السوق المصرية خلال شهر نوفمبر نحو 9.9 ألف سيارة بزيادة بلغت نسبتها 10% مقارنة بشهر أكتوبر لتحقق بذلك أعلى معدل شهري لها منذ سبتمبر 2022. بحسب ما نشره موقع العربية.

يأتي ذلك في الوقت الذي تشهد السوق المصرية سلسلة من الأزمات المرتبطة بشح الدولار، وفي إطار الأزمة، تفاقمت ظاهرة الـ”أوفر برايس”، على الرغم من لجوء الحكومة المصرية إلى أكثر من مبادرة لتهدئة ارتفاعات الأسعار.

وكانت بيانات جهاز الإحصاء، قد أشارت إلى تراجع كبير في واردات السلع الاستهلاكية المعمرة. حيث شهدت الواردات المصرية من السلع الاستهلاكية تراجعًا بنسبة 35.3%.

وانخفضت الواردات المصرية من السلع الاستهلاكية المعمرة إلى نحو 2.255 مليار دولار خلال أول 9 أشهر من العام الماضي ، مقارنة بنحو 3.490 مليار دولار خلال نفس الفترة من عام 2022، بتراجع بلغت قيمته 1.235 مليار دولار.

أشار الجهاز إلى أن تراجع مستوى الواردات من السلع الاستهلاكية المعمرة جاء نتيجة تراجع واردات عدة سلع أهمها واردات التليفزيونات والتي بلغت قيمتها الإجمالية نحو 11.118 مليون دولار خلال الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر من العام الحالي، مقارنة بنحو 380.192 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي، بتراجع بلغت نسبته 97%.

كما انخفضت واردات مصر من السيارات إلى نحو 1.351 مليار دولار خلال أول 9 أشهر من العام الحالي، مقارنة بنحو 1.565 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي بتراجع بلغت نسبته 13.6%.

وفيما تواجه مصر أزمة شح فى الدولار، فقد لجأت إلى العديد من الإجراءات أهمها ضبط الواردات، وفي إطار ذلك فقد تمكنت الحكومة المصرية من خفض العجز في الميزان التجاري خلال أول 9 أشهر من العام الحالي بنسبة 47.6%.

وسجلت القيمة الإجمالية للواردات المصرية خلال الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر من العام الماضي نحو 30.7 مليار دولار، مقارنة بنحو 58.6 مليار دولار في الفترة المماثلة من عام 2022، بانخفاض بلغت قيمته 27.9 مليار دولار.

قد يعجبك ايضا